DW عربية : لا دليل على عمل إرهابي ـ تفاصيل جديدة عن حادث الطعن بألمانيا

DW عربية 0 تعليق 0 ارسل طباعة

معطيات جديدة أخذت تظهر في حادث الطعن الذي وقع في شمال ألمانيا. التحقيقات أظهرت أن المهاجم لاجئ أريتيري قدم إلى ألمانيا عام 2015. والادعاء العام يقول إنه لا وجود لأدلة ترجح فرضية العمل الإرهابي أو أية دوافع سياسية أخرى.

بدأت تفاصيل واقعة الطعن، التي وقعت على متن قطار فائق السرعة في محطة فلنسبورغ مساء أمس الأربعاء، في التكشف اليوم الخميس (31 أيار/مايو 2018)، وذلك بعدما أسفر الحادث عن مقتل المهاجم. وحسب المعلومات المتداولة فإن شرطية قتلت المهاجم بعد أن تهجم عليها وعلى راكب آخر من كولونيا وأصابهما إصابة بالغة.

وذكرت مصادر أمنية إن المهاجم لاجئ أريتيري (24 عاما) يحمل إقامة محددة في ألمانيا ويقيم في ولاية شمال الراين ويتسفاليا دون تحديد البلدة التي يسكن فيها. وحسب شرطة ولاية شليسفيغ ـ هولنشتاين بشمال ألمانيا فإن المهاجم قدم إلى البلاد مع موجة اللاجئين في عام 2015 عبر النمسا.

كما حددت الشرطة عمر الراكب المصاب بـ 35 عاما دون أن تحدد جنسيته، لكنها ذكرت أنه يسكن في مدينة كولونيا بغرب البلاد، وهي المدينة التي انطلق منها القطار السريع صوب الحدود الألمانية الدنماركية حيث تقع بلدة فلنسبورغ مكان وقوع الحادث.

أما الشرطية (22 عاما)، التي قتلت المهاجم، فلم تكن في الخدمة أثناء وقوع الحادث وكانت في رحلة شخصية. وأضافت الشرطة أنه تم نقل المصابين، الرجل والشرطية، إلى المستشفى لتلقي العلاج وأن حالتهما لم تعد خطرة رغم خطورة جرحيهما.

وقال متحدث باسم الادعاء العام أنه لا توجد حتى هذه اللحظة أية دلائل على أن الدافع وراء حادث الطعن إرهابي. كما ذكر محققون مشاركون في التحري إنهم يستبعدون حاليا خلفية إرهابية أو أية دوافع سياسية وراء الحادث.

من جانبه، ثمن رئيس وزراء ولاية شليفزيغ ـ هولشتاين دانييل غونتير موقف الشرطية وتدخلها رغم عدم تواجدها في الخدمة أثناء وقوع الحادث مشيرا إلى أنها "بعملها البطولي ربما منعت وقوع ما هو أفظع مما حدث وتمنى لها وللراكب الآخر الصحة والعافية".

 

ح.ع.ح/أ.ح (د.ب.أ)

  • Deutschland GSG 9 (picture alliance/dpa/Hannibal)

    GSG9: فرقة النخبة الألمانية لمكافحة الإرهاب

    مستعدون للتعامل مع الحالات الصعبة

    فرقة الـ GSG9، وهو مختصر لعبارة (مجموعة حماية الحدود 9)، أنشئت في سنة 1972 بعد أن فشلت الشرطة الألمانية النظامية في إنقاذ رهائن إسرائيليين اختطفهم ارهابيون فلسطينيون في أولمبياد ميونيخ. وكان تشكيلها مثيرا للجدل، حسب بعض السياسيين في ألمانيا الذين وجدوا فيها بقية من قوات أس أس النازية سيئة الصيت.

  • Lufthansa Landshut 1977 - 2017Rückkehr der Landshut-Geiseln nach Frankfurt (picture-alliance/dpa/dpaweb)

    GSG9: فرقة النخبة الألمانية لمكافحة الإرهاب

    بناء سمعة طيبة

    أول مهمة تولتها الـGSG9، نعتت بـ"عملية النار السحرية". وقد أكسبتها سمعة طيبة. فبعد أن اختطف إرهابيون فلسطينيون طائرة "لوفتهانزا" سنة 1977، تمكن فريق الأمن العام9، من إنقاذ الركاب في عملية مدتها سبع دقائق، بمقديشو. وأصيب، حينها، عضو من المجموعة، بالإضافة إلى مضيفات بجراح، بينما قتل ثلاثة من أصل أربعة خاطفين. وللأسف، قتل الطيار قبل الشروع بالعملية.

  • Deutschland Ulrich Wegener gestorben | Verleihung des Bundesverdienstkreuzes 1977 (imago/Sven Simon)

    GSG9: فرقة النخبة الألمانية لمكافحة الإرهاب

    مكافأة على مهمة منجزة

    "أولريش فيغنر"، واحد من الأعضاء المؤسسين لـ GSG9، حصل على شهادة استحقاق من الحكومة الألمانية بعد تلك العملية الناجحة.وصار يلقب بـ"بطل مقديشو". توفي في 28 ديسمبر/ كانون الأول2017، عن عمر ناهز الـ88 عاما. ولم يكن أبدا معجبا بلقبه؛ بل كان يردد دائما: "قمنا بالمهمة معا."

  • G8-Gipfel in Heiligendamm 2007 | GSG9 Patrouille (Getty Images/A. Hassenstein)

    GSG9: فرقة النخبة الألمانية لمكافحة الإرهاب

    حاضرون في البحر...

    ينشط فريق GSG9 لأداء عمله في حالات احتجاز الرهائن، وحالات الإرهاب والقيام بتفجير القنابل. ولكنه يعمل أيضا لتأمين المواقع، كما ظاهر في الصورة الملتقطة عشية قمة G9 (مجموعة الدول الصناعية الثمانية) عام 2007 في مدينة هايليغندام الشمالية.

  • Deutschland GSG 9 (picture-alliance/U. Baumgarten)

    GSG9: فرقة النخبة الألمانية لمكافحة الإرهاب

    ...كما هم جاهزون على الأرض

    معظم عمليات الـ GSG9 سرية، ويقال إنها شاركت في أكثر من 1900 عملية منذ تأسيسها. ويقع مقرها حاليا في مكانٍ ما بمدينة زانكت أوغستين الغربية، بالقرب من العاصمة الألمانية السابقة، بون.

  • Deutschland Übung der Bundespolizei für Terroranschlag (picture alliance/dpa/J. Carstensen)

    GSG9: فرقة النخبة الألمانية لمكافحة الإرهاب

    تدريب دائم

    يخضع أعضاء فريق الـ GSG9، لتدريب صارم تؤخذ فيه كل الاحتمالات بعين الاعتبار. وهنا يتعاملون مع هجمات إرهابيين مسلحين في محطة للسكك الحديدية. ويتم حاليا وضع خطط لتوسيع الوحدة بمقدار الثلث ومنحها مقرا آخرا في العاصمة برلين. وعلى الرغم من أن عدد أفرادها يبقى سريا، إلا أن وسائل الإعلام تقدره في حدود 400 عنصراً. تيموثي جونز/ مريم مرغيش


عزيزي الزائر لقد قرأت خبر تم جلبه من موقع DW عربية : لا دليل على عمل إرهابي ـ تفاصيل جديدة عن حادث الطعن بألمانيا في موقعنا الشامل نيوز | ولقد تم نشر الخبر من موقع DW عربية وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي DW عربية

أخبار ذات صلة

0 تعليق