حتى فى أمريكا.. وفاة مريض بكاليفورنيا بسبب ترك إسفنجة داخله أثناء الجراحة

اليوم السابع 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

توفي أحد المرضى في ولاية كاليفورنيا بعد أن ترك الجراحون في مركز طبي "ردينج" إسفنجة في بطنه ، حسبما كشف تقرير صادر عن إدارة الصحة العامة في كاليفورنيا.

ووفقاً لموقع صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، خضع المريض - الذي لم يتم تحديد هويته وجنسيته في التقرير - لعملية جراحية لفتح أحد الأوعية الدموية المسدودة في أسفل بطنه.وتسبب الاسفنج المنسي في حدوث عدوى في بطن المريض وتعرض لنوبة قلبية قبل أن يموت بسبب العدوى بعد 10 أيام من العملية.

الإسفنج الجراحي هو أكثر العناصر المستخدمة شيوعًا عند إجراء جراحة بتجاويف جسم المريض أثناء العمليات مثل البطن.

وفي الواقع ، يتم ترك الأجسام الجراحية داخل حوالي 1500 مريض ، وفقا لدراسة عام 2007 - وحوالي ثلثي تلك الأجسام هذه الإسفنج الجراحي، كما هو الحال في حالة مريض كاليفورنيا.

الإسفنج أدوات مهمة للجراحة ، لأنها تتيح لفريق التشغيل امتصاص الدم وسوائل الجسم الأخرى للحفاظ على مجال الرؤية واضحة ونظيفة بأكثر وقت ممكن أثناء عملهم.

والإسفنج الجراحي عادة ما يكون مصنوع من القطن الشاش ، أو في بعض الأحيان رغاوي الجيلاتين، فهو يأتي في عبوة معقمة، ولكنه يترك في تجويف الجسم ، المنقوع في الدم والسوائل الجسدية الأخرى ، والإسفنج يصبح بسرعة أرض خصبة لتربية جميع أنواع البكتيريا.

 

 


عزيزي الزائر لقد قرأت خبر تم جلبه من موقع حتى فى أمريكا.. وفاة مريض بكاليفورنيا بسبب ترك إسفنجة داخله أثناء الجراحة في موقعنا الشامل نيوز الاخباري | ولقد تم نشر الخبر من موقع اليوم السابع وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي اليوم السابع

أخبار ذات صلة

0 تعليق