أخبار عاجلة

فوشيا: حليمة بولند.. كثير من الخلافات قليل من الإعلام !

فوشيا: حليمة بولند.. كثير من الخلافات قليل من الإعلام !
فوشيا: حليمة بولند.. كثير من الخلافات قليل من الإعلام !

لم يعد اسم الإعلامية الكويتية حليمة بولند مؤخرًا مرتبطاً بخبر عن برنامج جديد ستقوم بتقديمه أو عمل فني ستشارك فيه كوجه بارز،  ولكنه صار ملتصقًا بخلاف أو إطلالة لافتة للنظر أو مشادة كلامية مع أحد النمشاهير وكأنها تسير وفق قاعدة “كثير من الخلافات.. قليل من الإعلام”.

حليمة بولند ونهى نبيل

بدأت الخلافات بين حليمة بولند ومواطنتها الفاشينيستا نهي نبيل بعدما قالت الثانية خلال استضافتها ببرنامج “أنت أون لاين” مع الإعلامي وسام بريدي أنها ألغت متابعتها لحليمة على السوشيال ميديا لأن المحتوى الذي تقدمه لا تحبه ولا يهمها، على الرغم من أنها ظهرت معها كضيفة من قبل ببرنامجها “ديو حليمة”.

وأثار التصريح غضب حليمة بولند التي قامت بالرد علي نهي نبيل من خلال فيديو على “سناب شات” وصفتها فيه بـ”المنافقة”، متعجبة من تقليدها لها خلال برنامج “أنت أون لاين” وتأكيدها أنها تحبها وبعد ذلك تصرح خلال نفس الحلقة أنها ألغت متابعتها.

وأضافت الإعلامية الكويتية أن غالبية الإعلاميين وضيوف البرامج يصرون علي ذكر اسمها مما يدل على أنها “أسطورة” والجميع يريد أن يحقق شهرة من خلال مهاجمتها.

وسخرت نهى نبيل من رد حليمة بولند ووصفها لها بـ”المنافقة”، وقالت إنها شخصية ناضجة ولا يعني إلغاء متابعتها لها أن هناك أزمة بينهما أو أنها تكرهها، مشيرة إلى أنها إنسانة عفوية وتحترم حليمة بولند وتحبها ولكن لا يجذبها ما تقدمه.

وتعجبت أن الكل ترك تصريحاتها ولقائها المهم ببرنامج “أنت أون لاين ” ليتحدثوا بسخافة عن تصريحها بأنها ألغت متابعتها لحليمة بولند، مضيفة أن الأمر تافه ولا يستدعي العالم الوهمي كل هذا الحرب، وطالبتها بتقديم محتوى محترم حتى تتابعها.

ولم تصمت حليمة بدورها وردت على رسالة نهى نبيل بأن رأيها لا يهمها، وأن الجميع لم يتحدثوا عن لقائها ككل، وتحدثوا فقط عن ما قالته عنها لأنها وبكل تواضع “حليمة بولند “.

حليمة بولند وزهرة عرفات

نشب خلاف بين حليمة بولند والفنانة زهرة عرفات بسبب السوشيال ميديا أيضا التي يبدو تسبب لها أزمة حقيقية في حياتها، إذ بدأ الصراع بعدما نشرت الإعلامية الكويتية مقطع فيديو لزهرة عرفات بعد إجرائها عملية تجميل بأنفها عبر صفحتها بـ”سناب شات”.

وأثار المقطع غضب زهرة عرفات للغاية بسبب ظهورها بدون أي مساحيق تجميل وبوجه منتفخ، الأمر الذي دفعها لسبها عبر صفحتها على موقع “إنستغرام”، قائلة : “شنو ما كتبتوا شكراً لكم… شكراً لكم لأني حتى أنا لو بشوف هالفيديو ممكن اكتب شي سيء!! وشكراً للي صورت الفيديو ونشرته لأنها وضحت لي شكثر هي مريضة وحقودة وإني كنت فاكرتها على نياتها طلعت أخبث من الخبائث”.

وأوضحت زهرة أنها قامت بتصويرها قبل انتهاء المرحلة الأخيرة من عملية التجميل وبالتالي ظهرت بوجه متورم وطمأنت جمهورها أنها أصبحت أفضل وأنها لا يعنيها كم السخرية من شكلها.

وردّت بولند أنها قامت بتصوير هذه اللقطات ونشرها بعد استئذانها، وأشارت إلى أنها لن ترد على هذه الشتائم، قائلة: “الإنسان من السهل أن يشتم لكنّه من الصعب أن يكون محترماً وصاحب أخلاق عالية”، مضيفة أنها تريد أن تحقق شهرة على حسابها.

ووصل الخلاف إلى ساحات المحاكم ولكنه انتهى بتصالح زهرة وحليمة علي الهواء خلال تقديم الثانية لبرنامج “خليجنا باقي، اذ دخلت زهرة عرفات بمداخلة هاتفية على الهواء أثناء تقديم حليمة الحلقة وأعلنت تنازلها عن الدعاوي القضائية وبالتالي قررت حليمة التنازل أيضًا”.

حليمة بولند ومي العيدان

 

بدأ الخلاف بين الإعلامييتين بعد انتقاد مي العيدان لبعض إطلالات حليمة بولند التي اعتبرتها مبالغ بها، ولا تتناسب مع تقاليد المجتمع الخليجي، ما أثار غضب حليمة التي ردت بنشر فيديو على سناب شات يعرض مجموعة صور لإطلالات مي العيدان الجريئة.

وقامت مي العيدان بعدها بنشر فيديو أيضًا مليء بالصور الجريئة لحليمة بولند، قائلة: “أنا كنت قايلة ما أبي أرد على أحد هذه أيام فضيلة.. أنا حليمة ما عندي خلاف معاها يمكن أنا بس عندي وجهة نظر فيها إنّ هي كإعلامية ما تعجبني وهذا حق مشروع”.

من جهتها هددت حليمة بولند بمقاضاة مي العيدان، مشيرة إلى أنها وضعت صور وأدعت أنها لها رغم أن الأعمي يدرك أنها ليست هي.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى إليكـِ : مشاكل وأزمات ستعترض صاحب هذا البرج..وهذه توقعات يوم الجمعة!