اخبارنا : تعمل ممرضة في نفس المستشفى الذي عالجها من اللوكيميا

اخبارنا 0 تعليق 0 ارسل طباعة

 

بدأت ممرضة بريطانية مؤخراً العمل في المستشفى الذي تلقت العلاج فيه منذ خمس سنوات بعدما أصيبت بنوع نادر من اللوكيميا، وكادت تفارق الحياة بسببه.

خضعت بروك إيفانز، من ريديتش في ورسيسترشاير، للعلاج الكيميائي لمدة ثمانية أشهر في مستشفى الملكة إليزابيث في برمنغهام بعدما تم تشخيص إصابتها بسرطان الدم الليمفاوي في عام 2013.

ولحسن حظها، تماثلت إيفانز للشفاء من مرضها الذي كاد يودي بحياتها، بعد رحلة شاقة من العلاج، وهي الآن تعمل في نفس المستشفى الذي تلقت العلاج فيه.

وبعد تماثلها للشفاء، قررت الشابة دراسة التمريض في جامعة ورسستر في عام 2015 لتتمكن من مد يد العون للأشخاص الذين يعانون من أمراض خطيرة ومنحهم الأمل في الشفاء.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر تم جلبه من موقع اخبارنا : تعمل ممرضة في نفس المستشفى الذي عالجها من اللوكيميا في موقعنا الشامل نيوز | ولقد تم نشر الخبر من موقع اخبارنا وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي اخبارنا

أخبار ذات صلة

0 تعليق