العرب القطرية : لوري فوستر: مونديال 2022 يحفز على التغيير الإيجابي بالمنطقة

العرب القطرية 0 تعليق 0 ارسل طباعة
على هامش اجتماع مجتمع «الاقتصاد السلوكي في قطر»

الدوحة - العرب

الجمعة، 09 نوفمبر 2018 05:24 ص

لوري فوستر: مونديال 2022 يحفز على التغيير الإيجابي بالمنطقة

أشادت البروفيسورة لوري فوستر -العضو السابق في وحدة التوجيه السلوكي في البيت الأبيض الأميركي، وأستاذة جامعية في علم النفس الصناعي بجامعة كارولينا الشمالية الأميركية وجامعة كيب تاون في جنوب إفريقيا- بالدور الحيوي المهم الذي تلعبه بطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022 باعتبارها حافزاً قوياً لإحداث تغييرات إيجابية ومستدامة في سلوك الأفراد في قطر والعالم العربي.
جاء ذلك أثناء زيارتها إلى الدوحة مؤخراً لحضور الاجتماع الثالث لمجتمع العاملين في مجال الاقتصاد السلوكي في قطر، وهو جزء من سلسلة اجتماعات تنظمها وحدة قطر للتوجيه السلوكي لمناقشة أوجه التوجيه السلوكي وأهميتها في إحداث تغييرات إيجابية في حياة الأفراد. وتمحور اللقاء هذا العام حول مناقشة جدوى تطبيق علم التوجيه السلوكي لتعزيز الاستدامة البيئية.
وقد حضر الاجتماع أفراد من الإدارات التنفيذية في كل من اللجنة العليا ومؤسسة قطر، إلى جانب حضور سعادة السيدة فرانسيسكو نيمبرو سفير المكسيك لدى دولة قطر، للاستفادة من تجربة التوجيه السلوكي والإرث والاستدامة في قطر عند استضافة بطولة كأس العالم لكرة القدم 2026 بين المكسيك والولايات المتحدة وكندا.
وتحدثت البروفيسورة فوستر حول علم التوجيه السلوكي وأهميته في بطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022، في حوار مع موقع اللجنة العليا للمشاريع والإرث الإلكتروني : أن « الإرث» على وعي تام بدور الرياضة -خاصة كرة القدم- في تشجيع الأفراد على تطوير حياتهم وتبنّي نمط حياة صحي. فعلى سبيل المثال، للرياضة قوة كبرى تستطيع إحداث تغييرات سلوكية وبيئية إيجابية.
وأضافت: أرى أن الرياضة أداة فعّالة في تغيير حياة الأفراد محلياً وإقليمياً ودولياً. علاوة على ذلك، من الممكن أن يساهم علم الاقتصاد السلوكي في تحسين جوانب أخرى ذات صلة بالعمال وبيئة العمل من خلال توفير ظروف عمل ملائمة، وإتاحة فرص عمل للمساهمة في استضافة بطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022. وتابعت: أن «الإرث» تُهتم باتخاذ هذا النهج في طريقها نحو استضافة البطولة لأول مرة في العالم العربي التي تعتبر حافزاً لإحداث تغييرات إيجابية ملحوظة، وفرصة لتنظيم بطولة مستدامة على المستوى الاقتصادي والاجتماعي والبيئي.
وأعربت عن سعادتها باهتمام وحدة قطر للتوجيه السلوكي « الإرث» وإطلاق مبادرات واتخاذ خطوات نحو إحداث تغييرات سلوكية إيجابية. وأتطلع إلى معاصرة تجربتنا في تطبيق علم الاقتصاد السلوكي عند استضافة أميركا وكندا والمكسيك لبطولة كأس العالم لكرة القدم عام 2026.
* فيما يتعلق بالإرث الذي تتطلع بطولة قطر 2022 إلى تركه، أوضحت البروفيسيرة فوستر
أن الإرث الحقيقي يكمن في إحداث تغييرات إيجابية سلوكية وبيئية واجتماعية تترتب على استضافة البطولة، وقالت»سوف نرى أثر هذه التغييرات الإيجابية وفوائدها الجمة بعد البطولة، وهو ما يجسّد الإرث الذي تتطلع البطولة في قطر إلى تركه لأجيال قادمة»;

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر تم جلبه من موقع العرب القطرية : لوري فوستر: مونديال 2022 يحفز على التغيير الإيجابي بالمنطقة في موقعنا الشامل نيوز | ولقد تم نشر الخبر من موقع العرب القطرية وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي العرب القطرية

أخبار ذات صلة

0 تعليق