بو يمن الإخبارية: الشاعر اليمني محمد عبدالله الجمالي ينضم قصيدة جديدة بعنوان ”هوى ابوظبي” (نص القصيدة)

بو يمن الإخبارية 0 تعليق 0 ارسل طباعة


 

نضم الشاعر اليمني الكبير محمد عبدالله الجمالي قصيدة جديدة تحت عنوان ((هوى ابوظبي ))  
والتي القاها يوم امس في المهرجان التدشيني للاسناد الشعبي لابطال الجيش الوطني في الجبهات..
الذي اقامته مقاومة مخافظة إب.
 ولقد اعتبر البعض هذه القصيدة واحدة من اجمل واروع  ماكتبه الشاعر الجمالي خلال هذه الفترة  
حيث يقول فيها..

 

(هوى ابوظبي)


قل للذي. ترك الديار ومسكنة**
وغدا طريدا خائفا في مأمنه*


ولاهل دار قد تفجر دارهم** 
في لحظة هي فوق وصف المحزنة *


ولكل من فقدوا اعز احبة**
ظلما وعدوانا بكل الامكنة *


ولكل مغتقل وكل معذب **
قد طاله ظلم العدو وزنزنة*


ولكل من جرحوا جراحا عدة**
اجراح معلنة وغير المعلنة*


ولكل من قد جاءمارب نازحا**
ومشردا ومطاردا من موطنة"*


سلهم جميعا هل تناسوا ثأرهم **
من ظالم هتك الحمى واستوطنة*


وهل الحياة بمارب انستهمو**
زمن الصبا وجمال تلك الازمنة*


وتنكروا لبلادهم ولاهلهم**
وتجاهلوا تلك الجراح المثخنة*


وغدت هموم البعض بل وطموحه**
محصورة في مسكن كي يسكنة*


مستبدلا شوق الرجوع لاهله**
في شوق وصلهمو لارض تحضنة*


ليعيش فيها نازحا من ارضه**
متلذذا في ذله والمسكنة*


وهو الذي في الامس داس عدوه **
واذاقه مر العذاب ولقنة**


وهو العزيز هو الشجاع ومثله**
خوف الحروب ورعبها لايسكنه*


حتى وان انسته طيبة مارب**
غبن النزوح وكل شيء يحزنه*


واستقبلوه ملوكها بقلوبهم **
ليعيش فيها.. لا بدار يقطنة*


فصنيعهم هذا سنرفعه على **
اعلى الرؤس وفي القلوب سنخزنة*


لكن ان يبق النزوح سجية**
ابدية فيه وغير مزمنة*


او ان يظل حكاية في قومه** 
ممجوجة بشماتة للالسنة *


ويورث العار المعيب بفعله**
لاحفاده لتظل دوما تلعنه*


فهي المصيبة. والمصائب دونها**
ايا تكون على الفتى.. هي هينة*


فاسيقضوا ياقومنا من غفلة**
وتذكروا كل الجراح المزمنة*


وتذكروا قهر البغاة ودينهم*
فالحي لاينسى الوفاء لدائنة*


واسترجعوا احزانكم واوجاعكم**
فالحي حزنه مستحيل ان يدفنه*


ولتنهضوا ياخير قادات الحمى **
ولتسرجوا للحرب كل الاحصنة*


فلكم بدمت جيش من ابنائكم**
قد صدر النصر العظيم وعنونة*


و بنهم فرسان لكم في قلبها**
وبميسرة جبهاتها والميمنة*


ولكم بصرواح وفي جبهاتها**
ابطال ليسوا بحاجة للبينة*


فلتسندوا ياقوم ابطالا لكم**
هي في الحروب وفنها متمكنة*


بوجودكم بجوارها لوتطلبوا**
ان تطحن الجبل المنيع ستطحنة*

 
 او تطلبون وصولها صنعاء في **
اسبوع سوف تفي بذاك وتضمنه*


وستصنع النصر العظيم بليلة**
وترد بن غيلان مثل المدخنة*


فالحسم لاشيء سواه امامها**
لتعيد لليمن الحبيب اليمننة*


ردعا لمنقلب على شرعية**
يسعى لطمس عروبتي بالايرنة*


في ظل قائدنا وظل رئيسنا**
الابيني حمى الهي ابينه*

من فاق كل مناضل وطنية**
ومن الذي في هادي سنفارنه*


ولنائب لرئيسنا واخ له**
القلب يتبض دائما في محسنه*


والفضل بعدالله جل جلاله**
لمليك مملكة القلوب المؤمنة*


سلمان من صرنا نحب نداءنا **
وبكل فخر وصفنا بالسلمنة*


وولي عهده من نجل سموه **
رغما على كل الظروف الراهنة*


لفخامة الشيخ الكريم محمد **
بن زايد طيب السلام واحسنة*


من قد سمى فوق الصغائر كلها**
وبدى لنا فعلا اصالة معدنه*


وغدت جوارحنا وطهر قلوبنا**
تهوى ابوظبي وتهوى الظبينة*


محمد عبدالله الجمالي 
#_مأرب
١٧/١١/٢٠١٨

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر تم جلبه من موقع بو يمن الإخبارية: الشاعر اليمني محمد عبدالله الجمالي ينضم قصيدة جديدة بعنوان ”هوى ابوظبي” (نص القصيدة) في موقعنا الشامل نيوز | ولقد تم نشر الخبر من موقع بو يمن الإخبارية وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي بو يمن الإخبارية

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق