عاجل

محتوى: أسباب هشاشة العظام وأدوية علاجها

محتوى 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ حذف
أسباب هشاشة العظام وأدوية علاجهاهشاشة العظام وعلاجها

أسباب هشاشة العظام وأدوية علاجها عبر موقع محتوى، الكثيرون من الناس يتحدثون في الوقت الحالي عن مرض هشاشة العظام وزاد الاهتمام به بعد ما أدرك بعض الناس خطورته وأثاره الخطيرة على صحة الفرد وما ترتب عليه من تغيرات في أسلوب الحياة، حيث أن من يتعرض لهذا المرض يعاني من مشاكل مادية نتيجة لعدم قدرته على ممارسة الحياة اليومية بشكل مريح.

ويعتقد معظم الأشخاص أن مرض هشاشة العظام مرض نسائي فقط، ولكن نجد أن يوجد العديد من الرجال يصابوا بهذا المرض فنجد نسب المقارنة بين الرجال والنساء هي 5:1 وجميعهم يواجه نفس المشكلة في سن الخمسين، لذلك سوف نتحدث عن مرض هشاشة العظام من حيث الأسباب والعلاج والوقاية منه.

ما هو مرض هشاشة العظام

يرتبط هذا المرض بكتلة العظام وكثافتها، حيث أن عندما تقل كتلة العظام وكثافتها والتي تتضمن نقص معدل الكالسيوم والفسفور والزنك وغيرها من المعادن المفيدة في العظام، نتيجة لنقص هذه المعادن يجب علينا معرفة أسباب انخفاض تلك المعادن في الجسم.

ما هو مرض هشاشة العظام

أسباب مرض هشاشة العظام

نلاحظ وجود أمراض متعددة تؤدي إلى نقص المعادن في الجسم وأهمها الكالسيوم ومن هذه الأمراض هي:

  • الإصابة بأمراض بالجهاز الهضمي؛ مثل متلازمة القولون الالتهابي.
  • الاستعمال المفرط لأدوية المسكنات لفترات طويلة.
  • اضطرابات الغدد الصماء.
  • أمراض الروماتيزم والمفاصل.
  • تعرض الفرد لكسور في العظام لعدة مرات.
  • التقدم في العمر أو الإصابة بمرض السكري أو الإسهال المزمن.
  • العوامل الوراثية والتي تثبت إصابة أحد من أفراد الأسرة.
  • انقطاع الطمث في سن مبكرة للسيدة.
  • تناول كميات كبيرة من القهوة والمشروبات الغازية والتدخين.
  • نمط الحياة والتي يتسم بالكسل أو عدم انتظام تناول الوجبات.

طرق الوقاية من هشاشة العظام

 تشخيص مرض هشاشة العظام

  • يستطيع أي شخص الآن أن يقوم بعمل فحوصات لمعرفة نسبة الكالسيوم في الجسم عن طريق أجهزة مختلفة لقياس كتلة العظام في الجسم، لذلك من الضروري بعد سن الأربعين عمل فحوصات متعددة ومن أهم الأجهزة التي تقوم بقياس كتلة العظام هي: فحص كثافة المعادن في العظام (Bone Mineral Density ).
  •  التصوير الإشعاعي: يعد من أسهل طرق الفحص وأسرعها، ويتميز بأنه غير مؤلم ويعطي نتائج دقيقة، فهو يقوم بفحص كثافة العظام في الرسغ والفخذ والعمود الفقري.

طرق الوقاية من هشاشة العظام

يمكن الإنسان أن يقي نفسه من مرض هشاشة العظام، وتجنب الإصابة به على المدى الطويل، وذلك عن طريق عدة خطوات وهي :

  • إتباع نظام غذائي متوازن ومتكامل غني بمصادر الكالسيوم والمعادن الأخرى.
  • ممارسة الرياضة بشكل يومي، فهي تعمل على تقوية العظام.
  • التقليل من تناول القهوة والمشروبات الغازية وتجنب التدخين.
  • المحافظة على الوزن الطبيعي والمناسب.
  • التعرض لأشعة الشمس لفترة كافية في اليوم لاكتساب فيتامين d.
  • إذا كان يوجد عوامل وراثية لهذا المرض يجب اتخاذ الإجراءات الوقائية عند سن مبكر للوقاية من مرض هشاشة العظام.

علاج هشاشة العظام Osteoporosis

  • يوجد عدة خيارات دوائية للوقاية من مرض هشاشة العظام، ومساعدة الجسم على إعادة بناء أو تعويض العظم المفقود:
  • فيتامين د النشط: مثل دواء كالسيتريول وألفا كالسيد ول فهذا الدواء يساعد على امتصاص الكالسيوم، كما يمكن أن يؤثر على خلايا العظام والكلى لتقليل ترسبات الكالسيوم.
  • العلاج الهرموني: يعتبر احد طرق تعويض الاستروجين والذي يتوقف عن إفرازه في الجسم بمجرد إن تصبح السيدة بعد سن الأربعين أو عند انقطاع الطمث.
  • الفلوريد Fluoride: يعمل الفلوريد على زيادة الكتلة العظمية في عظام الجسم كله وقد أثبت نجاحه في علاج النساء اللواتي يعانين من هشاشة العظام وكسور العمود الفقري.
  • البيسفوسفونات: هو علاج غير هرموني لعلاج هشاشة العظام يعمل على وقف مفعول الخلايا المسؤولة عن تكسير العظام، كما أنه يساعد في بناء أو تعويض العظم المفقود.

موقع محتوى غير مسئول عن أخذ الأدوية دون استشارة الطبيب.

ننتظر استفساراتكم عن استخدامات الأدوية ويسعدنا الرد على تعليقاتكم أسفل الموضوع.

التعليقات

أخبار ذات صلة

0 تعليق