الفائزون بجائزة «الأداء الحكومي المتميز» إلى منصة التتويج الثلاثاء

الامارات اليوم 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

يكرّم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الفائزين بالدورة الخامسة لجائزة محمد بن راشد للأداء الحكومي المتميز، بعد غدٍ، في احتفالية تنظمها الحكومة في أبوظبي.

ويتزامن حفل التكريم مع احتفاء الحكومة بالذكرى العاشرة لإطلاق برنامج الشيخ خليفة للتميز الحكومي الذي يمثل المظلة الجامعة للجهات الحكومية الاتحادية كافة.

وتجسد الجائزة مسيرة التميز الحكومي وتوجهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، بأن تصبح دولة الإمارات وجهة عالمية في التميز والابتكار والتطوير والتنمية، ما يعكس رؤية قيادية مستقبلية شاملة تستند إلى تطوير نموذج عالمي للتميز والارتقاء بالأداء يمكن القطاع الحكومي من التفوق في أنظمته وأدائه وخدماته ونتائجه، ويرسخ ثقافة التميز في الجهات الحكومية وبين الموظفين.

ومنذ إطلاق الجائزة، بلغ مجمل عدد الترشيحات في دوراتها الخمس 2230 ترشيحاً، فيما بلغ عدد الجهات والموظفين الذين تم تكريمهم في الدورات الأربع الأولى 157 جهة وموظفاً.

وتتنافس 14 وزارة و26 هيئة، ضمن فئات الجائزة الـ25، التي تشمل 10 جوائز للجهات تتوزّع على أربع فئات رئيسة، و15 جائزة فردية تتمثل في أوسمة رئيس مجلس الوزراء، فيما بلغ عدد الترشيحات التي تلقتها الجائزة 530 ترشيحاً بينها 402 لأوسمة رئيس مجلس الوزراء.

وشهدت الدورة الخامسة استحداث ثلاث فئات جديدة لأوسمة رئيس مجلس الوزراء، وشارك في عمليات تقييم الترشيحات، أكثر من 200 خبير تم اختيارهم من 23 دولة، فيما ضمّت لجنة التحكيم في جائزة الفئة الاتحادية الرائدة، ثمانية أعضاء دوليين من أبرز منظمات التميز والجودة الدولية، كما ضمت فرق التقييم 80 خبيراً من الكفاءات الوطنية.

وتتمثل المحطة الرئيسة في مسيرة التميز الحكومي بإطلاق صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، برنامج الشيخ خليفة للتميز الحكومي في يونيو 2009، ليكون أول برنامج متكامل للتميز على مستوى الحكومة الاتحادية، والإطار المنظم لتعزيز الأداء وممارسات التميز، من خلال مبادرات تستند إلى منهجيات علمية وتتبنى أفضل الممارسات العالمية.

ويتابع صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، على الدوام التطورات في ملف التميز الحكومي، والملتقيات التعريفية للجهات، ونتائج دراسات آراء المتعاملين الميدانية، وورش عمل الإبداع الحكومي، ووجه بتنظيم جائرة الإمارات للأداء الحكومي المتميز التي مثلت في حينه أرفع جائزة للتميّز المؤسسي على مستوى الحكومة الاتحادية، ومنح الموظفين المتميزين أوسمة رئيس مجلس الوزراء.

كما وجه سموه في مايو 2013 بإطلاق مجلس الإمارات للتميز ليضم كل برامج التميز الاتحادية والمحلية في الدولة، وهي كل من: برنامج الشيخ خليفة للتميز الحكومي، برنامج أبوظبي للتميز، برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز، برنامج الشيخ صقر للتميز الحكومي، وبرنامج عجمان للتميز.

وفي 21 يناير 2014 كرّم سموه 120 خريجاً من برنامج «دبلوم خبير التميز للجهات الحكومية» وبرنامج «تأهيل المقيمين الإماراتيين» بينهم 85 خبير تميز و35 من المقيمين المواطنين، الذين تم تأهيلهم في إطار حرص الحكومة على مواصلة رحلة تطوير الأداء المؤسسي والارتقاء بالخدمات الحكومية وبناء القدرات الوطنية في مجالات التميز والتقييم.

وشهد السابع من مارس 2015 إحدى أبرز محطات مسيرة التميز في الدولة، حيث أطلق صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، منظومة التميز الحكومي الإماراتية الأولى من نوعها في العالم.

وفي 21 نوفمبر 2017 حققت الدولة إنجازاً عالمياً باعتماد منظومة التميز الحكومي الإماراتية، مرجعية عالمية للحكومات في تحسين الكفاءة، ونهجاً لتشكيل حكومات المستقبل.

وشهدت الدورة الأولى للجائزة في نوفمبر 2010 مشاركة 37 جهة حكومية اتحادية، واستقبلت فرق التقييم التي ضمت 53 خبيراً، 355 طلب ترشيح في فئات الجائزة المختلفة وأوسمة رئيس مجلس الوزراء.

واستقبلت الدورة الثانية 423 ترشيحاً من 16 وزارة و25 هيئة، وشهدت هذه الدورة منح أربع شخصيات وطنية وشاح رئيس مجلس الوزراء، وتكريم ثلاث شخصيات بميدالية فخر الإمارات.

وفي مايو 2014، وجه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، بتغيير مسمى جائزة الإمارات للتميز الحكومي إلى جائزة محمد بن راشد للتميز الحكومي، نظراً إلى دور صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم في قيادة مسيرة التميز في الدولة في مختلف المجالات.

وتلقت الدورة الثالثة للجائزة 493 ترشيحاً من ضمنها 248 ترشيحاً لأوسمة رئيس مجلس الوزراء.

وكرّم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، الفائزين في الدورة الثالثة، ومنح سموه اثنتين من الشخصيات الوطنية وشاح رئيس مجلس الوزراء، وكرّم سموه ست شخصيات بميدالية فخر الإمارات.

وفي الدورة الرابعة للجائزة، عملت لجنة التقييم التي ضمت 159 خبيراً على دراسة 429 ترشيحاً للجائزة اشتملت على 386 ترشيحاً لأوسمة رئيس مجلس الوزراء، من 14 وزارة و24 جهة اتحادية.

وكرّم سموه الفائزين بفئات الجائزة وأوسمة رئيس مجلس الوزراء، إضافة إلى ست شخصيات وطنية تم منحها ميدالية فخر الإمارات، في 11 يناير 2017.


40

جهة حكومية تتنافس على الجائزة، بينها 14 وزارة، و26 هيئة، ضمن 25 فئة.

تبني منظومة التميز في الأردن ومصر

وقّعت حكومة دولة الإمارات في نوفمبر 2017، اتفاق تعاون مع حكومة المملكة الأردنية الهاشمية لتبني منظومة التميز الحكومي.

وفي أبريل 2018، دشنت دولة الإمارات ومصر شراكة استراتيجية لتطوير الأداء الحكومي في ، بما يسهم في تحقيق استراتيجية مصر 2030، شملت الأداء والتميز الحكومي، والقدرات الحكومية، والخدمات الذكية، والمسرّعات الحكومية، وفي إطار التعاون المشترك بين البلدين، وبناء على رغبة الحكومة المصرية بالبدء وبشكل عاجل بتفعيل جائزة مصر للتميز الحكومي، تم اعتماد تطبيق منظومة التميز الحكومي الإماراتية على فئات جائزة مصر للتميز الحكومي.

وفي إطار الشراكة الاستراتيجية بين الإمارات ومصر، شاركت حكومة الإمارات في مؤتمر «مصر للتميز الحكومي 2018» الأول من نوعه لتحديث الأداء الحكومي، الذي عقد في يونيو الماضي، والذي شكل باكورة مخرجات مذكرة التفاهم الموقعة بين وزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل ووزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري في مصر.

طباعة فيسبوك لينكدين Pin Interest جوجل + Whats App

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر تم جلبه من موقع الفائزون بجائزة «الأداء الحكومي المتميز» إلى منصة التتويج الثلاثاء في موقعنا الشامل نيوز الاخباري | ولقد تم نشر الخبر من موقع الامارات اليوم وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي الامارات اليوم

أخبار ذات صلة

0 تعليق