جريدة الاتحاد : جواهر القاسمي: «الشارقة لمناصرة اللاجئين» رسالة عطاء إماراتية ترسخ العمل الإنساني

جريدة الاتحاد 0 تعليق 25 ارسل لصديق نسخة للطباعة

الشارقة (الاتحاد)

أكدت قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة مؤسسة القلب الكبير، أن جائزة الشارقة الدولية لمناصرة اللاجئين» رسالة عطاء إماراتية ترسخ العمل الإنساني.

وقالت إن قضية اللاجئين والمحتاجين المهجرين عن ديارهم أصبحت اليوم محور القضايا الإنسانية الملحّة حول العالم، نظراً للمعاناة التي يتكبدها الملايين من البشر كل يوم في سبيل تأمين أبسط حقوقهم الأساسية، من مأكل ومشرب ومأوى. وشددت سمو الشيخة جواهر القاسمي على أن المخاطر المستقبلية التي ستنتج عن تجاهل العديد من الدول والمؤسسات والأفراد للمعاناة الإنسانية للاجئين في العديد من مناطق العالم التي وصلت إلى درجة الكوارث بحق البشرية، لن تكون من نصيب المهجرين واللاجئين فقط وإنما ستطول العالم بأسره، ولهذا فإن مسؤولية مناصرتهم، علاوة على أنه جزء من واجبنا الإنساني والأخلاقي، فإنه أيضاً واجب من مواطنتنا العالمية ومسؤوليتنا تجاه الأمن والسلم العالمي. وأضافت سموها: «مع هذه الأوضاع البالغة الصعوبة، التي لا تفرق بين صغير وكبير، أو امرأة ورجل، كان لا بد من استجابة سريعة، يفرضها علينا ديننا وتقاليدنا وإنسانيتنا لإغاثة الملهوف ونجدة المحتاج، أياً كان دينه أو عرقه أو لونه أو جنسه، فكانت (القلب الكبير) في مقدمة المؤسسات الداعمة للاجئين في العديد من البلدان في قارة آسيا ومنطقتي الشرق الأوسط وشمال أفريقيا».

اقرأ الخبر من المصدر
إخترنا لك

تعليق

المصادر